مهارات العمل أولا



إن كنت تودّ الفوز بوظائف شاغرة في الخليج أو السعودية أو أي دولة كانت؛ لابد أن يكون لديك مهارات العمل اللازمة كي تنجح في عملك؛ بل وتحصل على ترقية العمل، فمعرفة مهارات العمل اللازمة لمتطلبات السوق والوظائف الشاغرة من شأنها أن تساعدك ليس في الفوز بالوظيفة الشاغرة فحسب؛ بل وفى اتخاذ قرارات مهمة لوظيفتك وكذلك القيام بعملك على أكمل وجه. 
وقد بينت آخر الدراسات العالمية في هذا المجال أن أصحاب العمل في الشرق الأوسط والخليج لا يبحثون عن التحصيل العلمي والخبرة فحسب؛ بل لهم حسابات وتقديرات أخرى.

 هيا بنا نعرف ما هي المهارات التي يبحث عنها أصحاب العمل؟

1- روح الفريق:
- يبحث نصف أصحاب العمل الذين لديهم وظائف شاغرة عن موظفين يتقنون العمل ضمن الفريق الواحد، فإنه من الصعب جدًا إيجاد عمل لا يفرض تمتع الفرد بهذه المهارة كشرط أساسي للتوظيف. 
- ينصح الخبراء في بيت.كوم أن تقوم خلال المقابلة بتسليط الضوء على مهاراتك في العمل ضمن فريق من خلال إعطاء أمثلة تظهر قدرتك على ذلك ومساهماتك في النتيجة النهائية.

2- مهارات التواصل: 
 إذا كنت تتمتع بمهارات تواصل جيدة ففرصك عالية في إيجاد فرص العمل، لابد وأن تكون متحدثًا لبقًا سواء بالإنجليزية أو العربية، حيث إن الغالبية العظمى من أصحاب العمل يبحثون عن شخص لبق يستطيع أن يتواصل مع الآخرين بسهولة وود واحترام. 
في الواقع، نصف أصحاب العمل في الشرق الأوسط يبحثون عن أشخاص يتقنون مهارات التواصل باللغتين العربية والانجليزية، وهذا يتضح جليًا من خلال طريقتك في تقديم نفسك سواء عبر الهاتف أو عبر المقابلة الشخصية.

3- شخصيتك وخبرتك:
 تلعب شخصيتك دورًا كبيرًا في تكوين الآخرين فكرة عنك، فلو كان لديك خبرة ولكنك غير لبق في التعامل مع الآخرين أو شخصيتك ضعيفة ومهزوزة؛ سيهدد ذلك فرصك بالحصول على الوظيفة التي تريدها. 
لابد وأن تظهر شغفك وحماسك لعملك، حيث أن أصحاب العمل يختارون الشغف والدافع والطموح كأهم عوامل عند اتخاذ قرار التوظيف.بل ويساعدك هذا الطموح فى الحصول على ترقية في عملك أيضًا.

4- كن أنيقاً لبقاً: 
إن المظهر الخارجي أمر هام جدًا؛ لذا لابد وان ترتدي ملابس أنيقة ومهندمة وبسيطة ولائقة بالوظيفة وكذلك لابد وأن تتمتع بمهارات تقديم جيدة، ولباقة وسرعة بديهة، تشجع صاحب الوظيفة الشاغرة في اختيارك للانضمام إلى فريق العمل.

5- كن بائعا ومسوقا محترفا:
 25% من أصحاب العمل يفضلون الموظفين الذين لديهم خبرة سابقة في المبيعات والتسويق. حتى ولو كنت مطوّر برامج، أو مصمم أو مهندس مبيعات فعليك بدراسة أهم استراتيجيات التسويق والترويج للمنتجات، وكذلك تقنيات المبيعات، حيث أن هذا يحقق نجاحًا أكبر للشركة التي تعمل بها.